الأحد 8 ديسمبر 2019

انقسام داخل جهاز الفراعنة بسبب اقتراح بتوقيع عقوبة على محمد صلاح

نشر الإثنين 10 يونيو 2019
2019_2_27_0_34_52_762 2019_2_27_0_34_52_762
احمد ممدوح

حالة من الإنقسام سيطرت على الجهاز الفنى للمنتخب الوطنى الأول بقيادة المكسيكى خافيير أجيرى، بشأن إتخاذ موقف صارم ضد محمد صلاح لاعب المنتخب الوطنى وليفربول الإنجليزى بعد تأخر اللاعب عن الإنضمام لمعسكر الفراعنة، فى الموعد الذى حدده بالإتفاق مع الجهاز الفنى، والذى كان محددا له مساء أمس الأحد .

وعلمت لايف سبورت من مصدر داخل معسكر المنتخب الوطنى المقام حاليا فى برج العرب، أن تأخر اللاعب عن الإنضمام لمعسكر الفريق، أثار غضب الخواجة الذى أبلغ معاونيه إستياءه بشدة من تصرفات اللاعب، مشيرا إلى أنه وافق على منح اللاعب إستثناءاً بالحصول على راحة سلبية إضافية عن باقى زملائه بسبب مشاركته مع ليفربول فى نهائى دورى الأبطال الأوروبى والتى أقيمت فى الأول من يونيو الجارى .

#InArticleAd#

ووصف المدير الفنى تصرف اللاعب بمد أجازته دون الرجوع للجهاز الفنى، إستخفافاً بالجهاز الفنى وزملائه اللاعبين، وأنه لابد من إتخاذ إجراء ضد اللاعب وفقا للائحة، وإلا فإن أى لاعب سيكرر نفس الخطأ بعد ذلك فإن الجهاز الفنى لن يستطيع معاقبته بسبب تجسيد صلاح لمثال سيء في الالتزام دون توقيع عقوبات عليه.

هانى رمزى المدرب المساعد للمكسيكى خافيير أجيرى، حاول تهدئة المدير الفنى ونصحه بعدم التصعيد فى مواجهة اللاعب، منعاً لعدم تفاقم الأزمة بينهما، فى ظل هذه المرحلة الحرجة التى يستعد فيها المنتخب الوطنى للمشاركة فى حدث ضخم بحكم بطولة الأمم الأفريقية، والتى تتطلع الجماهير المصرية للفوز بها للمرة التاسعة، خاصة أن البطولة تقام على الأراضى المصرية، كما أن اللاعب يعد الورقة الرابحة الأكثر تأثيرا داخل صفوف المنتخب الوطنى، وتعول عليه الجماهير المصرية كثيرا فى إستعادة اللقب الأفريقى الغائب منذ 2010 .
 



لا يوجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق